الأشياء التي تثير تعاطفك توقف عندها..

“الأشياء التي تثير تعاطفك توقف عندها. قد تكون هي المجال المناسب لك. زميلي عندما كان مراهقا أصيب والده بمرض قلبي أنهك صحة الأب والابن والأسرة.
تعاطف المراهق كثيرا مع ظروف أبيه الصحية. بات موضوع مرض القلب مسيطرا عليه. ارتقى موضوع التعاطف إلى اهتمام فتعلق. درس الطب وتخصص في أمراض القلب. اليوم هو استشاري أمراض قلب وقسطرة، يشار إليه بالبنان. بدأت قصته بتعاطف أولاه الاهتمام والوقت والتركيز.”

عبدالله المغلـــوث

من مقال  ((ما التخصص المناسب؟))