أنت في رحلة مختلفة عن كل من حولك

أنت في رحلة مختلفة عن كل من حولك..

حباك الله بمواهب وقدرات مختلفة عن غيرك لو أحسنت اكتشافها واستثمارها ستفتح لك الكثير من الفرص والخيارات في حياتك..

وكذلك مشكلاتك والتحديات التي تواجهك فهي لا تتشابه مع ما يحصل في حياة من حولك..

وبيئتك التي عشت فيها، وأسرتك التي ترعرعت بينها، والظروف التي مرت بك مختلفة تماماً عمن تقارن نفسك بهم..

فهناك من عاش في أسرة ميسورة الحال، متفقة في أخلاقها وطباعها وداعمة لأفرادها فخرج من رحمها سوياً سعيداً ومندفعاً للحياة..

وهناك من فقد كل ذلك، وعاش في بيئة مضطربة، وأسرة متناحرة يأكل بعضها بعضاً، وخرج منها للحياة مجهداً ومحملاً بالهموم ومشكلات كثيرة في حياته..

وهناك وهناك الكثير من القصص التي لم تصل إلى مسمعك .

ومن الغبن أن تقارن ما بدأت به الآن من عمل او تعلم مهارة أو مشروع من مع سبقك إليه بسنوات وربما توافرت له ما لم يتوافر لك من امكانيات..

ومن الخطأ أن تُهمل نقاط قوتك وتميزك وتنظر لما تميز به غيرك من أمور لم توهب إياها فتغتم لما تظن أنه قد فاتك وهو رزق غيرك وربما أوقعك ذلك بالحسد، وتغفل عن اغتنام ما عندك بدل شكر الله على ما أنعم عليك من نعم وعطايا..

فلا تقارن نفسك بأحد..

فرحلتك ووجهتك في الحياة وتحدياتك مختلفة تماماً.