المستقبل ليس في التخصص إنما في الابداع..

“من وجهة نظري المستقبل ليس في التخصص، إنما في الإبداع. في طبيعة الحال إذا كانت معدل التخرج ضعيف (سوف تعني الشهادة أن حاملها لا يعرف كثيراً في تخصصه لهذا معدله ضعيف) فهنا مهما كان اسم التخصص سواء هندسة أقمار صناعية أو طبخ لا يرجى منها مستقبل وظيفي أو عملي. وإذا كان المتخصص مبدعاً في تخصصه، مهما كان تخصصه سوف يكون أقرب لمستقبل جميل يطمح اليه. فالمستقبل ليس في اسم التخصص! بل بإبداع المتخصص مهما كان اسم التخصص.”

راشد المري